جماعة أولاد تايمة تجند أزيد من 140 من عمال النظافة لمواجهة نفايات عيد الأضحى

جندت جماعة أولاد تايمة، بشراكة مع جمعية الخدمات الاجتماعية لموظفي وأعوان جماعة أولاد تــايمة أزيد من 140 عاملا للنظافة بمناسبة عيد الأضحى لهذه السنة، ووفرت اللوجستيك اللازم من أجل مواجهة كميات النفايات التي تعرفها أزقة وشوارع المدينة.

وأوضح السيد رئيس الجماعة، أن هذه العملية تندرج في إطار التدابير والترتيبات الاستثنائية التي تتخذها الجماعة من أجل تحسين ظروف عيش ساكنة المدينة خاصة خلال أيام العيد، ومعالجة الكميات الكبيرة للنفايات التي تعرفها أولادتايمة بالمناسبة.
ولمواجهة أطنان النفايات التي تتضاعف لأزيد من ثلاث مرات بهذه المناسبة، كشف نائب رئيس الجماعة المكلف بتدبير قطاع النظافة، السيد عبدالعزيز خيضر، أنه تم وضع سلسلة من التدابير والحلول لتفادي تراكم النفايات بالشوارع وبالمطرح خلال أيام العيد.
وإلى ذلك، شرع عمال النظافة، قبل يوم العيد عملهم في تنظيف “المصلات” التي أقيمت بمختلف المناطق من اجل اداء صلاة العيد، وبعدها تحولوا مباشرة الى نقل أكوام من الأزبال التي تجمعت قبل ذبح الأضاحي وإفراغ الحاويات وغسلها، وتنظيف شوارع المدينة، في انتظار مهمة جمع مخلفات عمليات الذبح.
في يوم العيد:
باشرت إدارة النظافة العمل صباحا بجمع فراش المصلى المركزي، و بعد الساعة الثالثة من زوال يوم العيد، باشر عمال النظافة جمع وإفراغ الحاويات الحديدية والبلاستيكية وغسلها، ووضع في النقطط المخصصة و بعضها بالنقط التي يتم فيها “شي” رؤوس الأغنام والقوائم. ليختتم اليوم بكنس الشوارع ونقل النفايات من نقطة التجميع إلى مطرح أكادير.
مجهودات لقيت استحسان ساكنة مدينة أولادتايمة، التي نوهت بعمال النظافة الذين يستحقون كل تقدير، فالجميع يقضي اوقات العيد وسط افراد اسرته يستمتع بالأطباق المتنوعة وعمال النظافة يسابقون الزمن من أجل جمع أكوام النفايات الناتجة عن رمي بقايا الأضاحي وشي رؤوسها وقوائمها.
السيد رئيس المجلس نوه بدوره بمجهودات واداء إدارة النظافة وبعمال النظافة قائلا ” يستحقون منا كل التقدير والاحترام، ومنا لهم تحية الشكر، ولهم نرفع القبعة، على عملهم النبيل، رغم مناسبة عيد الأضحى المبارك، والتي لم تمنعهم من القيام بعملهم، فهم تركوا أجواء العيد، وباشروا مهمتهم مثلما يفعلون عادة في الأيام العادية. إنهم عمال النظافة بمدينة أولادتايمة ،الذين شمروا على سواعدهم، عشية يوم العيد ـ الأربعاء 22 غشت الجاري، وقاموا بنقل النفايات وجمعها من الحاويات، برغم تكدسها وتراكمها، وروائحها الكريهة.
من جهة أخرى انتقد عدد من رواد الفايسبوك عدم تقيد عدد من المواطنين بالتعامل الجاد في إلقاء الأزبال، مما جعل أكثر الحاويات تتسخ بمخلفات العيد و تطلق روائح متعفنة.

شاهد أيضاً

محطة تجميع ونقل النفايات بمواصفات ومكونات أكثر تطورا…

يتكون مشروع محطة تجميع ونقل النفايات  من أكثر من مرفق : إدارة ومرافق صحية وبئر.. منصة …